الإعلام الإذاعي

خصائص الإذاعة

خصائص الإذاعة :

تعد الإذاعة الوسيلة الأكثر انتشارا والأكثر شعبية، وتنفرد بعدد من المزايا والخصائص التي تحملها مكان الصدارة بين وسائل الإتصال المختلفة، ويمكن تقسيم هذه الخصائص إلى:

أولا- خصائص الإذاعة و المزايا المرتبطة بعملية الإتصال:

  • تعتبر من وسائل الإتصال الحارة، وفقا لتقسيم” ماكلوهان” للوسائل لأن العناصر الإعلامية الإذاعية أقل تهيكلا في بثها من العناصر الإعلامية التلفزيونية مما يعطي مجالا للتخيل والتصور والتفكير

أكثر من الصورة التلفزيونية المكتملة، فالوسيلة الحارة التي تمد حاسة واحدة وتعطيها درجة

وضوحية أقل من الوسيلة الباردة، التي تتطلب من المتلقي قدرا عاليا من المشاركة والإكمال

  • لا يشترط الإلمام بالقراءة والكتابة لإرسال واستقبال الرسالة، بينما تتطلب المواد المطبوعة توافر ذلك.
  • تحقق اتصالا آنيا وفوريا حول الكرة الأرضية ( الإذاعات الدولية ).
  • تبث كافة المواد السمعية ( محادثات, مؤثرات, موسيقى…) , ومن خلال قدرتها هذه, أمكن استخدامها في البرامج التعليمية والثقافية والترفيهية, وفي الدعوة والإرشاد.
  • تصل إلى ملايين المستمعين مهما كانت مواقعهم الجغرافية, أو مستوياتهم العلمية اوالثقافية, وهذا ما حطم تسلط المعوقات الطبوغرافية أو السياسية في تلاحم الشعوب و تبادل المعرفة

كما يمكن أن تبث برامج في مجال محلي.

  • تعمل على إقامة قاعدة اتصال فعالة, حيث يجري إنتاج برامجها والاستماع إليها على أساس المخاطبة المباشرة
  • تجمع الإذاعة بين ثلاثة أنواع من الإتصال الجماهيري، الإقليمي و الطبقي في آن واحد، إذ يرسل برامجه إلى الملايين بصفة عامة، ويتضمنها محطات إقليمية وأخرى محلية وأركان لفئات معينة

كإذاعة الشباب وبرامج للمثقفين، كذلك برامج للمرأة والأطفال…الخ من معظم الخدمات الإذاعية

ويعتبر الخبر هو العنصر الأساسي في العمل الإذاعي.

ثانيا- مزايا و خصائص الإذاعة كوسيلة تعليمية:

أما فيما يخص مزايا وخصائص الإذاعة كوسيلة تعليمية يمكن أن نجملها في:

  • تتطلب عددا أقل من المعلمين والمدربين لإنتاج وتقديم البرامج.
  • يمكن بث برامج آنية لمستمعين يوجدون في مناطق مختلفة.
  • يمكن إعادة بث برامجها مرات متكررة.
  • لا تتطلب معرفة مسبقة بقواعد القراءة و الكتابة، لمتابعة الإستماع    لبرامجها
  • تقود إلى توفير في الإنفاق على التعليم في زمن تبدو فيه الحاجة أكثر إلحاحا  لتوفير المال وخفض النفقات.
  • تعتبر مدرسة متكاملة لجميع المراحل الدراسية ولجميع الطلبة والمستمعين وكذا كل المواد الدراسية.
  • تتمتع الإذاعة السمعية بخاصية مهمة في مجال التعليم والتعلم، ذلك انه بالإمكان إقامة علاقة ثنائية بين المعلم والمتعلم و تتحقق مثل هذه العلاقة من خلال تصميم و إنتاج و تقديم البرامج مع الأخذ بعين الإعتبار مخاطبة المستمع الفر

ثالثا- الإذاعة وسيلة إعلانية هامة:

من خصائص الإذاعة يمكن إضافة إمكانيات أخرى للإذاعة، متمثلة في جعلها وسيلة إعلانية مقبولة لان مايهم المعلن هو وصول الإعلان إلى قطاعات عريضة من الجماهير

ووجود الإعلان في حد ذاته يدعم اقتصاديات الإذاعة، خاصة وأنه تقوم به إذاعة عديدة ضمن برامجها

مثل إذاعة الشرق الأوسط، وإذاعات أخرى موجهة، كإذاعة منتي كار لو، اللتان تعدان من أوائل الإذاعات في العالم تبث ومضات إشهارية ضمن برامجها.

المصادر:

عاطف عدلي العبد: الإتصال والرأي العام، دار الفكر العربي- القاهرة- مصر1993

مصطفى محمد عيسى فلاتة: الإذاعة السمعية وسيلة اتصال وتعليم, مطابع جامعة الملك سعود-الرياض- السعودية, 1997

 

مع تحيات موقع التلفاز 

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق